سالم بن عبد الرحمن القاسمي يشهد ختام بطولة غرب آسيا للكاراتيه ويكرم الفائزين

تحميل الموارد
تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة، شهد الشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، ختام بطولة غرب آسيا الخامسة للكاراتيه للرجال والسيدات والثانية للشباب والناشئين، والتي ينظمها نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، بالتعاون مع اتحاد الإمارات للكاراتيه، وذلك مساء أمس السبت في صالة نادي الشارقة الرياضي بالحزانة.

 

 

وقام الشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي بتكريم الفائزين في المنافسات النهائية من مختلف الفئات، حيث جاء توزيع المجموع العام للميداليات لفئتي الرجال والنساء على النحو التالي: في بطولة النساء: نالت دولة الإمارات العربية المتحدة 5 ميداليات ذهبية، وميدالية فضية وأخرى برونزية، ونالت المملكة الأردنية ميدالية ذهبية، بينما نالت سوريا 4 ميداليات فضية، ونالت العراق ميدالية فضية و3 ميداليات برونزية، ونالت كل من لبنان والكويت ثلاث ميداليات برونزية لكلٍ منهما، ونالت فلسطين ميدالية برونزية.

 

أما في بطولة الرجال، فقد كان المجموع العام خلال المنافسات على النحو التالي: نالت المملكة العربية السعودية 5 ميداليات ذهبية، وميداليتان فضيتان وميداليتان برونزيتان، ونالت الكويت 4 ميداليات ذهبية، وميداليتان فضيتان، وميداليتان برونزيتان، بينما نالت دولة الإمارات ميداليتان فضيتان وثلاث ميداليات برونزية، ونالت كل من: اليمن وفلسطين والبحرين ميدالية فضية وأخرى برونزية لكل دولة، ونالت العراق 4 ميداليات برونزية، بينما نالت سوريا 3 ميداليات برونزية.

 

وفي المجموع العام للبطولة للناشئين والشباب، جاءت النتائج لفئة الذكور على النحو التالي: نالت المملكة العربية السعودية 7 ميداليات ذهبية، وواحدة فضية، و4 برونزية، ونالت الكويت ميداليتان ذهبيتان، و4 فضية، و3 برونزية، بينما نالت سوريا ميدالية ذهبية، وأخرى فضية، وثالثة برونزية، ونالت فلسطين ميدالية فضية، وأخرى برونزية، وكان نصيب البحرين ميداليتان فضيتان، وميداليتان برونزيتان، بينما نالت دولة الإمارات ميدالية فضية، و7 ميداليات برونزية، ونالت العراق ميداليتان برونزيتان.

 

وفي فئة الناشئين والشباب للإناث، جاءت النتائج على النحو التالي: نالت دولة الإمارات ميداليتان ذهبيتان، و5 ميداليات فضية، وبرونزيتان، بينما نالت فلسطين ميداليتان ذهبيتان، وميداليتان برونزيتان، ونالت الكويت ميدالية ذهبية، وميداليتان برونزيتان، بينما نالت سوريا ميدالية ذهبية، ونالت كل من البحرين ولبنان ميدالية برونزية واحدة لكلٍ منهما.

 

وفي كلمته في الحفل الختامي قدم أحمد عبد الرحمن العويس رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، أسمى آيات الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على دعم سموه اللامحدود للرياضة، وحرص سموه على تنظيم الشارقة للبطولات الرياضية ونجاحها.

 

كما قدم الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة على رعاية سموه للبطولة ولفعاليات النادي، مشيراً إلى أن هذا الدعم يحث ويشجع المسؤولين على بذل المزيد من الجهود في مجال الرياضة.

 

وأعرب العويس عن شكره وتقديره إلى الشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم على تشريفه حفل ختام البطولة وتكريم الفائزين، لافتاً إلى سعادة الأسرة الرياضية بالشارقة بنجاح البطولة بشهادة كافة المشاركين واتحادي غرب آسيا، والإمارات للكاراتيه، مشيراً إلى دعم مجلس الشارقة الرياضي وتوجيهاته في انجاح البطولة.

 

من جانبه أشار الدكتور إبراهيم القناص رئيس اتحاد غرب آسيا للكاراتيه إلى أن هذه البطولة هي أفضل بطولة أقيمت في تاريخ غرب آسيا من جميع النواحي، مشيراً إلى أن البطولة شهدت العديد من المميزات كان من أهمها أن أدار نهائياتها نخبة من حكام الاتحاد الدولي.

 

ودعا الدكتور ابراهيم القناص إلى أن تقام هذه البطولة سنوياً في إمارة الشارقة، قائلاً // لنُسمّي الشارقة عاصمةً لبطولات غرب آسيا، إسوة بما تحمله من ألقاب إقليمية وعالمية كعاصمة الثقافتين العربية والإسلامية والكتاب //.

 

وقدم رئيس اتحاد غرب آسيا في ختام كلمته شكره وتقديره إلى كافة المسؤولين والجهات الرياضية في الشارقة على جهودهم في تنظيم ونجاح البطولة بكل امتياز.

 

ومثلت البطولة أكبر نسخة من البطولات من حيث عدد اللاعبين والدولة المشاركة، حيث شارك فيها 230 لاعباً ولاعبة للمستويين الجماعي والفردي من 10 دول.

 

حضر فعاليات ختام البطولة كل من: اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، وعيسى هلال الحزامي الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضية، واللواء «م» ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات للكاراتيه نائب رئيس الاتحاد الدولي، والدكتور إبراهيم القناص رئيس اتحاد غرب آسيا عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي، وأحمد عبد الرحمن العويس رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، وأحمد الجروان رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، وعدد من رؤساء الاتحادات المشاركة في البطولة وأعضاء مجلس الشارقة الرياضي وجمع غفير من المسؤولين في الأندية الرياضية والإعلاميين وأبناء الجاليات من جمهور المنتخبات المشاركة.

 

شارك الصفحة

أخبار أخرى